هيئة التأمين توجه الشركات بسداد «تعويضات الطرق» بواسطة الدرهم الإلكتروني

: 06/06/2012
وجهت هيئة التأمين شركات التأمين المحلية والأجنبية العاملة في الدولة بسداد الرسوم والغرامات والتعويضات عن الأضرار التي تقع على الطرق الاتحادية بواسطة بالدرهم الإلكتروني.
وأكدت الهيئة في تعميم أصدرته يوم ( 5-6-2012 )  ضرورة سداد هذه الرسوم والغرامات المذكورة بواسطة البطاقات المدفوعة، وذلك عقب إطلاق الجيل الثاني في نظام الدرهم الإلكتروني وبدء تطبيقه في الوزارات الاتحادية.
وأخطرت الهيئة شركات التأمين العاملة في الدولة بوقف الدفع النقدي والشيكات لهده الرسوم.
ولفتت الهيئة أن هذه الخطوة تأتي انسجاماً مع منظومة الجيل الثاني من نظام الدرهم الإلكتروني.
ونوهت إلى توافر البطاقات بجميع فروع بنك أبوظبي الوطني في جميع أنحاء الدولة.
وأطلقت وزارة المالية وبنك أبوظبي الوطني الجيل الثاني من نظام الدرهم الإلكتروني بشكل رسمي للجمهور خلال شهر أكتوبر 2011.
ويقدم نظام الدرهم الإلكتروني - الجيل الثاني تجربة جديدة في أنظمة الدفع الإلكتروني، نظراً لكونه نظاماً متعدد الاستعمالات، يعنى بالتحصيل والدفع الإلكتروني واستخدام أحدث التقنيات وتكنولوجيا المعلومات.
ويعتمد نظام الدرهم الإلكتروني أفضل الممارسات العالمية في مجال الدفع الإلكتروني الأكثر أماناً وحماية وفعالية، بالإضافة إلى استحداث طرق وقنوات دفع إلكترونية جديدة تتيح التوسع والانتشار الأكبر والأشمل كمنظومة دفع إلكترونية متكاملة في دولة الإمارات مرتبطة بشبكات الدفع العالمية الأخرى.
وقامت وزارة الأشغال من جانبها خلال شهر أبريل الماضي بعملية الربط بالدرهم الإلكتروني (الجيل الثاني) مع وزارة المالية.
ويتميز مشروع ربط الدرهم الإلكتروني بتقديم خاصية الدفع بواسطة الجيل الثاني من بطاقات الدرهم الإلكتروني، إلى جانب بطاقات الماستر والفيزا للخدمات التي تتطلب رسوماً مالية.
ويسهم تطوير نظم الدفع الإلكتروني المطبقة في مختلف الجهات الحكومية وغير الحكومية بدورٍ أساسي في ترشيد استغلال الموارد المالية وتعزيز التطبيق الأمثل للتنمية المستدامة والمتوازنة على مستوى الدولة.

ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)