هيئة التأمين: منح التراخيص مُعلق إلى أجل غير مسمّى

: 16/08/2010
قالت هيئة التأمين، إن سوق التأمين في الدولة مشبعة إلى حد ما، وإن قرار منح تراخيص جديدة لشركات ووسطاء تأمين جدد، معلق إلى أجل غير مسمى، لافتةً إلى أن الشركات التي ستكون لها فرص فضلى في دخول السوق، هي التي ستشكل إضافة نوعية إلى صناعة التأمين في الإمارات، من حيث المنتجات ومستوى الخدمات.
مرحلة إشباع:
وتفصيلاً، قالت نائب مدير عام هيئة التأمين، سعادة/ فاطمة محمد إسحاق العوضي، إن «قرار منح تراخيص جديدة لشركات ووسطاء تأمين جدد، معلق إلى أجل غير مسمى»، مؤكدة أن القرارات الجديدة في هذا الصدد ستكون تنظيمية، للوصول إلى أفضل المعايير الدولية.
وأضافت أن «الهيئة ستنظر جدياً، في حال ظهور أي مؤشرات تدل على أهمية دخول شركات تأمين أو وسطاء جدد إلى السوق»، مشيرة إلى أن الشركات التي ستكون لها فرص فضلى في دخول السوق الإماراتية، هي التي تشكل إضافة نوعية إلى صناعة التأمين في الإمارات، سواء من حيث المنتجات التي تقدمها، أو مستوى خدماتها.
وأوضحت العوضي أن «سوق التأمين في الإمارات وصلت إلى مرحلة إشباع إلى حد ما حاليا»، لافتة إلى أن مجلس إدارة هيئة التأمين يتابع عن كثب تطورات السوق، ومدى حاجتها إلى شركات جديدة.
وأكدت أن «قطاع التأمين في الإمارات يشكل أحد أهم القطاعات الاقتصادية في الدولة، بالنظر إلى حجم الأقساط المكتتبة، ونشاط القطاع عموما».
ووفقاً لإحصاءات هيئة التأمين، يعمل في السوق الإماراتية 58 شركة تأمين وطنية وأجنبية، إضافة إلى 166 وسيطاً.

ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)