هيئة التأمين وكليات التقنية العليا توقعان مذكرة تعاون في مجال التعليم والتدريب وتطوير الأعمال

: 23/09/2014

هيئة التأمين وكليات التقنية العليا توقعان مذكرة تعاون في مجال التعليم والتدريب وتطوير  الأعمال

    

 

أبوظبي في  22  سبتمبر 2014

وقعت هيئة التأمين  وكليات التقنية العليا مذكرة تفاهم في مجالي التعليم والتدريب  وتعزيز الأفكار الإبداعية والمهارات العملية للطلبة المواطنين في مشاريع تطويرية على مستوى الهيئة و قطاع التأمين.   

وقع على المذكرة سعادة إبراهيم عبيد الزعابي مدير عام هيئة التأمين  وسعادة الدكتور طيب كمالي مدير كليات التقنية العليا بالدولة .

وقال سعادة إبراهيم عبيد الزعابي إن هيئة التأمين تلتزم بتوفير البيئة الإبداعية و الفرص المناسبة للشباب المواطن لترجمة أفكارهم الإبداعية إلى مشاريع قيمة تدعم قطاع التأمين الإماراتي والاقتصاد الوطني، لا سيما في  مجالات تطوير  بعض المنظومات الإلكترونية والخدمية وبرامج التوعية.

وأوضح  أن مذكرة التفاهم مع كليات التقنية العليا، التي تُعد إحدى أبرز مؤسسات التعليم العالي بالدولة تأتي في إطار تعزيز رؤية الهيئة  والرامية إلى  تنظيم  قطاع التأمين وتطويره وتمكينه من المنافسة عالمياً  والسعي للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين والجمهور  و تعزيز جاذبية عمل الطلبة المواطنين في هذا القطاع في مرحلة ما بعد التخرج،  بما يساهم في  تحقيق خطط  الهيئة في توطين وظائف التأمين.

وأكد أن الهيئة تسعى من خلال توطين الوظائف في سوق التأمين إلى توفير كفاءات بشرية من مواطني الدولة مؤهلة علمياً وعملياً  و تنفيذ المبادرات الرامية إلى تطوير  أداء العمل لدى الهيئة وتعزيز تنافسية قطاع التأمين على أيدي طلبة مواطنين بغية تحقيق التدريب والتأهيل الوظيفي لهم تمهيدا لاستقطابهم في مجالات العمل التأميني بعد مرحلة التخرج .

وأضاف أن الهيئة ستعمل على الاستفادة من قدرات الطلبة المواطنين وابداعاتهم في تطوير أداء الأعمال في الهيئة  وتعزيز تنافسية قطاع التأمين والاقتصاد الوطني  وتوسيع مشاركة الشباب  في خطط التنمية الشاملة في الدولة ، وذلك عبر تنفيذ مسابقات ابداعية يتم من خلالها تصميم التطبيقات الالكترونية والذكية في مجالات عدة كالتوعية التأمينية وتطوير نظام التفتيش والتدقيق المكتبي والميداني وغيرها، مما يعود بالفائدة على الهيئة والطلبة المواطنين ويساهم في تحقيق مصالح القطاع والاقتصاد الوطني على حد سواء.

بدوره قال سعادة الدكتور طيب كمالي مدير كليات التقنية العليا على مستوى الدولة إن توقيع هذه المذكرة يندرج ضمن توجهات كليات التقنية العليا التي ترتبط بعلاقات شراكة وتعاون مع كبريات المؤسسات المجتمعية، و تعمل باستمرار على تحديث البرامج الأكاديمية وبالتالي تطوير مخرجات التعليم لمواكبة التطور الكبير في برامج التعليم الجامعي  و متطلبات و توقعات  سوق العمل من القوى العاملة المواطنة.

وأكد أن كليات التقنية العليا وهي  تطبق مبدأ التعلم بالممارسة كفلسفة تعليمية تجعل مخرجات التعليم الجامعي لدى الكليات داعمة للكفاءة المهنية في كافة مجالات التخصص، والإدارة الذاتية، والعمل الجماعي، والقيادة، إلى جانب المهارات التي تخدم استدامة عملية التنمية والتطوير.

 

وأضاف أن  هذه المبادرة تأتي بهدف توفير أفضل الخدمات التعليمية في مختلف التخصصات  من خلال التركيز على العملية التعليمية لإكساب الطلبة مهارات تكنولوجيا المعلومات والتفكير التحليلي والقدرة على التأقلم عن طريق إحداث التغيير وتشجيع مشاركة الطالب وذلك لتمكين الطلبة من المساهمة الفاعلة في مسيرة التنمية والتطوير بالدولة .

 

 وتنص مذكرة التفاهم الموقعة على قيام كليات التقنية العليا بتوفير كافة سبل الدعم الفني والعلمي والاداري لطلابها لتحقيق أهداف الاتفاقية وابتعاث عدد من الطلاب  إلى هيئة التأمين للتدريب  والعمل بمختلف التخصصات خلال فترة سريان هذة الاتفاقية  بنظام الدوام الكامل وفقاً لأوقات العمل الرسمي المعتمدة في الحكومة الاتحادية والانظمة المرتبطة.

كما تنص على قيام هيئة التأمين بطرح مسابقة ابداعية يقوم الطلبة من خلالها بتصميم التطبيقات الالكترونية والذكية لصالح الهيئة في مجالات عدة كالتوعية التأمينية وتطوير نظام التفتيش والتدقيق المكتبي والميداني وغيرها، بحيث يتم وضع الطلبة في فرق عمل تنافسية ليصار في نهاية الأمر إلى تقييم المشاريع الفائزة وصرف مكافآت مالية للطلبة المتدربين والمتسابقين والمشرفين.

وسيتم بموجب المذكرة تشكيل لجنة فنية متخصصة  تكون مهمتها وضع أهداف  ومعايير  وطرق وآلية عمل وتنفيذ المسابقات وتقييم الفرق وتحديد المشاريع الفائزة في ضوء الاجراءات المتبعة في هذا الشأن، بالاضافة إلى تشكيل لجنة إدارية مشتركة تجتمع دوريا لإعداد وتنفيذ الأعمال والفعاليات والتواصل مع الجهات المختلفة وتقييم النتائج ورفع التوصيات والمقترحات اللازمة التي من شأنها تحقيق أهداف هذه الاتفاقية.

 وكانت هيئة التأمين أطلقت خلال شهر يوليو الماضي مبادرة تدريبية نوعية  للطلبة المواطنين في  الجامعات والكليات والمعاهد المعتمدة في الدولة تضمنت على اعتماد التدريب العملي وطرح مسابقات للطلبة في الجامعات والكليات على استقطاب عدد من الطلبة المواطنين للتدريب والعمل بمختلف التخصصات وفقاً لأوقات العمل الرسمي في الحكومة الاتحادية والأنظمة المرتبطة.

كما تضمنت المبادرة طرح مسابقات ابداعية يقوم بها الطلبة المواطنين لتصميم التطبيقات الالكترونية والذكية للهيئة في مجالات عدة تهم مهام هيئة التأمين و يساهم في  تحقيق أهدافها الاستراتيجية.

انتهى

 

 

 

ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)