هيئة التأمين تنظم ندوة تعريفية لأعضاء السلك القضائي حول المسؤولية العشرية

: 18/05/2016
هيئة التأمين تنظم ندوة تعريفية لأعضاء السلك القضائي حول المسؤولية العشرية
 
أبوظبي في  18  مايو 2016
 
نظمت هيئة التأمين الندوة الثالثة لأعضاء السلك القضائي في أبو ظبي تحت عنوان " المسؤولية العشرية لمهندسي ومقاولي البناء والمنشآت الثابتة الأخرى والتأمين من المسؤولية ( التجربة الفرنسية والتنظيم القانوني الإماراتي )" وذلك في مقر أكاديمية أبو ظبي القضائية.
تهدف الندوة الى تعزيز الوعي المعرفي بمبادي التأمين و القوانين الحديثة و التطورات التأمينية على مستوى العالم بما يؤدي الى تسهيل مهمة أعضاء السلك القضائي في تفادي القضايا المالية ذات العلاقة بالتأمين.
حضر الندوة التي تأتي ضمن برنامج الندوات المتخصصة المشتركة بين هيئة التأمين وأعضاء السلك القضائي، عدد من القضاة والمستشارين ووكلاء النيابة إلى جانب عدد من العاملين في الهيئة ودائرة القضاء في أبو ظبي.
وقدم خبراء هيئة التأمين خلال الندوة عروضاً تفصيله حول وضع التشريعات المدنية المختلفة للأحكام الخاصة المتعلقة بمسؤولية المهندس المعماري والمقاول عما يصيب المباني والمنشآت الثابتة الأخرى من تهدم وما يظهر فيها من عيب يرقى إلى درجة معينة من الخطورة وذلك خلال فترة محددة تصل في العديد من التشريعات إلى عشر سنوات بعد الانجاز والتسليم.
واكد الخبراء أن الهدف الأساسي لهذه الأحكام هو حث المهندسين والمقاولين على إقامة أبنية ومنشآت ثابتة أخرى لا يصيبها التهدم ولا يطالها العيب الخطير خلال فترة محددة تعتبر مدد الاختبار لمتانة وصلابة البناء.
واستعرض الخبراء مبادئ القانون الإماراتي و الفرنسي بشأن المسؤولية العشرية لمهندسي و مقاولي البناء و المنشآت الثابتة, مشيرين الى الأحكام و المبادئ الجديدة التي تم ادخالها الى القانونين.
و أوضح الخبراء أن المشروع الإماراتي عالج موضوع المسؤولية العشرية وفقا للمفهوم الفرنسي القديم, اذ تنص المادة(880) بأنه إذا كان محل عقد المقاولة إقامة مبان أو منشآت ثابتة أخرى يضع المهندس تصميمها على أن ينفذها المقاول تحت إشرافه كانا متضامنين في التعويض لصاحب العمل عما يحدث خلال عشر سنوات من تهدم كلي أو جزئي فيما شيداه من مبان أو أقاماه من منشآت وعن كل عيب يهدد متانة البناء وسلامته إذا لم يتضمن العقد مدة أطول. كل ذلك ما لم يكن المتعاقدان قد أرادا أن تبقى هذه المنشآت مدة أقل من عشر سنوات.
كما أبقى المشرع الالتزام في التعويض المذكور ولو كان الخلل أو التهدم ناشئاً عن عيب في الأرض ذاتها أو رضا صاحب العمل بإقامة المباني أو المنشآت المعيبة. بحيث تبدأ مدة السنوات العشر من وقت تسليم العمل.
في ختام الندوة عقدت جلسة مناقشات قانونية معمقة بين المشاركين حول تفاصيل المسؤولية العشرية لمهندسي و مقاولي البناء بالإضافة الى الجوانب القانونية لأعمال التأمين ساهمت في إثراء الندوة وتعميق الوعي المعرفي والقانوني.
 وأشاد المشاركون بدور الهيئة في تعزيز الوعي المعرفي و الثقافي بمفهوم التأمين و تطوير أداء قطاع التأمين وحرصها الدائم على تعزيز تنظيم السوق المحلية عبر اصدار التشريعات التأمينية والأنظمة الحديثة والمتطورة في هذا المجال.
 
 

ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)