هيئة التأمين تفوز بجائزتي إدارة الموارد البشرية ومحور التعلم والنمو

: 25/07/2017

فازت هيئة التأمين بجائزة الجهة الاتحادية الرائدة على المستوى العام في إدارة الموارد البشرية وجائزة محور التعلم والنمو في الدورة الثالثة من جائزة " الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية " التي أطلقتها الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية.

وقال معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة هيئة التأمين إن فوز الهيئة بهذه الجائزة يؤكد على نجاح الاستراتيجيات والسياسات التي تتبعها الهيئة في مجال تطوير الموارد البشرية وتنمية أدائها وعلى صوابية رؤيتها إلى العنصر البشري كعماد التنمية والتطوير بما يجسد الرؤى الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" والتوجيهات الرشيدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وقال معاليه: إن فوز هيئة التأمين بجائزة الامارات للموارد البشرية يضاف إلى سلسلة الإنجازات والنجاحات المميزة التي حققتها الهيئة في مختلف المجالات خلال السنوات الماضية بحيث أصبح التميز نهجا أساسيا في الأداء والتطوير لتحقيق رؤية دولة الاماراتكواحدة من أفضل الدول في العالم.

وأكد معاليه أن رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة لجائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية يدل على المستوى المتطور الذي وصل إليه أداء الموارد البشرية الاتحادية وحرص الحكومة على التطبيق السليم للأنظمة والتشريعات الصادرة بهذا الشأن بما يتواكب وتطلعات القيادة الرشيدة وينسجم مع أفضل الممارسات العالمية.

وكان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان قد قام أواخر الأسبوع الماضي بتكريم هيئة التأمين والجهات الاتحادية الأخرى على فوزها بجوائز الامارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية.

وجاء فوز هيئة التأمين بجائزة الجهة الرائدة في الموارد البشرية نتيجة تطبيق الأنظمة الالكترونية وأتمته جميع الاجراءات وفق القوانين الصادرة وشفافية النتائج تناسبا مع الواقع بجميع فئات بطاقة الأداء المتوازن، والجهة الفائزة بمحور التعلم والنمو وذلك تطبيقا لتطوير استراتيجية التدريب في الهيئة وانعكاس ذلك على الخدمات الالكترونية للأنظمة وكيفية تحقيق مستوي اعلي لأتمته إجراءات التعلم والنمو.

وبين معالي وزير الاقتصاد رئيس مجلس هيئة التأمين أن تطوير أداء الموارد البشرية في الهيئة ورفع مستواهم العملي والانتاجي يعد هدفا استراتيجيا للهيئة استنادا إلى توجيهات القيادة الحكيمة في الدولة والمبادرات الحكومية الاستراتيجية بما يسهم في تحقيق رؤية الامارات 2021.

وأكد معاليه على اهتمام الهيئة بتوفير كافة الظروف لموظفيها من أجل الإبداع والعطاء والابتكار في كافة المجالات التي تخص عمل الهيئة والقطاع والاقتصاد الوطني وبما يخدم عملية التنمية الشاملة في دولة الإمارات، لافتا إلى أهمية التعليم والتدريب والتأهيل في تسريع عملية التحول إلى الاقتصاد المعرفي ودور تأهيل الموارد البشرية في دفع عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأوضح معاليه أن الهيئة عملت خلال الفترة الماضية بصورة متواصلة وبآليات مختلفة على استخلاص أفضل المعايير لتطوير أداء الموارد البشرية على مستوى الهيئة والقطاع وتعزيز ثقافة الجودة والتميز لدى كافة الموظفين وحرصت على إشراكهم بدورات داخلية وخارجية لتعزيز قدراتهم الإبداعية، مما انعكس بشكل إيجابي على أداء الهيئة وعملها وكذلك على أداء قطاع التأمين ضمن منظومة الاقتصاد الوطني.

وهنأ معالي وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة هيئة التأمين موظفي الهيئة على هذا الإنجاز الكبير، داعيا إلى بذل المزيد من الجهد والعطاء في خدمة دولة الإمارات، وتعزيز ريادتها وتنافسيتها عالميا خلال هذه المرحلة المهمة، التي تشهد سباقا نحو التقدم والتطور الحضاري والتكنولوجي والتقني.

وتنقسم " جائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية إلى فئتين حيث تعنى الأولى بتكريم الجهات الاتحادية المتميزة وفقا لست فئات هي " الجهة الرائدة على المستوى العام في إدارة الموارد البشرية والجهة الفائزة على محور العمليات والجهة الفائزة على محور التعلم والنمو والجهة الفائزة على المحور المالي والجهة الفائزة على محور المتعاملين والجهة الأكثر تحسنا " ، وأربع ممارسات هي " بيئة عمل صديقة للمعاقين ــ أصحاب الهمم ــ والصحة والسلامة المهنية في بيئة العمل والرفاه الوظيفي في بيئة العمل وأخيرا القراءة والمعرفة .. فيما تركز الفئة الثانية على الأفراد المتميزين وتتفرع إلى فئتين هي " القائد المتميز في مجال الموارد البشرية وفارس الموارد البشرية ".

وتهدف جائزة " الإمارات للموارد البشرية" إلى تمكين موظفي الحكومة الاتحادية وتحفيز الجهات الاتحادية على الالتزام والتطبيق السليم لأنظمة وتشريعات الموارد البشرية الخاصة بموظفي الحكومة الاتحادية بما يعزز المكانة الفريدة لدولة الإمارات باعتبارها مركزا عالميا للتميز ورعاية المتميزين وحاضنة مثالية للمواهب والموهوبين.

كما تهدف إلى تعلم وتبادل أفضل الممارسات والأفكار على صعيد الموارد البشرية التي من شأنها تعزيز القيمة المضافة ورفع مستوي الإنتاجية، وإبراز مبادرات الموارد البشرية الناجحة على مستوى الجهات الحكومية الاتحادية والمتخصصين، وعكس الدور الحيوي للموارد البشرية في التميز على مستوى الجهة الحكومية الاتحادية، والارتقاء بمستوى ممارسات وإدارة الأفراد وبالتالي رفع جودة بيئة العمل والمستوى العام للأداء لضمان الالتزام والحوكمة.

وتتسم الجائزة بعدة مزايا أهمها تسليط الضوء على أفضل الممارسات مدعومة بقصص أو تجارب النجاح، واستكشاف إمكانية التطبيق في غرار التجارب الاخرى في العالم، وبناء الثقة في جعل الموارد البشرية شريكا في العمل، وتعزيز دور واحترافية وشفافية إدارة الموارد البشرية، والتعرف على أحدث الإبداعات في حوكمة الموارد البشرية، وتمكين مبادرات الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، ورعاية التطبيق الفعال والمنتج للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية للدولة، وتكريم الأفراد والجهات الاتحادية.


ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)