هيئة التأمين تنظم ورشة عمل لشركات التأمين حول إدارة الابتكار في مخاطر القيادة

: 21/03/2016

هيئة التأمين تنظم ورشة عمل لشركات التأمين حول إدارة الابتكار في مخاطر القيادة

الزعابي : خفض حوادث الطرق هدف تشارك هيئة الهيئة في تحقيقه

 

أبو ظبي في  21  مارس 2016

 

نظمت هيئة التأمين ورشة عمل لشركات التأمين الوطنية والأجنبية العاملة في الدولة حول إدارة الابتكار في مخاطر القيادة بحضور مسؤولين ومختصين من الشركات والجهات المعنية في الدولة.

ويأتي تنظيم هذه الورشة التي عقدت في مقر هيئة التأمين في دبي في إطار حرص الهيئة على دعم الابتكار في الدولــــة وإظهار أهميته في أسواق التأمين وذلك من خلال السعي لتطوير أفكار مبتكرة وبناء رؤى اقتصادية أفضل.

وقال سعادة إبراهيم عبيد الزعابي مدير عام هيئة التأمين في كلمة افتتاح الورشة إن دولة الإمارات العربية المتحدة تمتلك بفضل رؤية القيادة الحكيمة منظومة متكاملة وحديثة من مرافق البنية التحتية وشبكة الطرق والمواصلات تعد الأكثر تطوراً على مستوى العالم. مشيرا إلى تبوأ الامارات المرتبة الأولى عالمياً في مؤشر جودة الطرق وفق تقرير التنافسية الدولي لعام (2014 -2015).

وبيّن أنه في ظل هذه العالمية في شبكات الطرق إلا أن حوادث الطرق لا تزال تشكل هاجساً للجهات والأجهزة المختصة في الدولة، رغم انخفاض معدلاتها في السنوات الأخيرة، وذلك بسبب ما تخلفها من خسائر بشرية ومادية في الممتلكات.

وقال الزعابي إنه انطلاقاً من قناعة هيئة التأمين بأن التصدي لمشكلة حوادث الطرق هو مسؤولية جماعية، فإنها وضعت خفض معدل حوادث الطرق هدفاً تسعى للمساهمة في تحقيقه عبر المحافظة على أرواح وسلامة الأفراد في المجتمع.

وأوضح أن الجهود المؤثرة للهيئة في هذا المجال تركزت على السائق أو حامل وثيقة التأمين باعتباره العنصر الأهم في معادلة خفض الحوادث وذلك عبر إطلاق العديد من المبادرات الهادفة إلى رفع مستوى الوعي بمفهوم التأمين والسلامة المرورية لدى قائدي المركبات (أي حاملي وثائق التأمين بشكل عام).

وأضاف أن الهيئة قامت عام 2015 بأكبر حملة توعوية موجهة لحملة الوثائق وقائدي المركبات بهدف تعزيز الوعي التأميني في المجتمع لضمان الحماية التأمينية لحملة الوثائق والمستفيدين منها، مشيرا إلى دعم الهيئة لمبادرات الشركاء والجهات المعنية كافة في تعزيز الوعي المروري وتطوير ثقافة السلامة المرورية في المجتمع.

وأكد مدير عام هيئة التأمين أن جهود الهيئة في رفع وعي حملة الوثائق وقائدي المركبات بمفهوم التأمين والسلامة المرورية مستمرة إلى جانب الجهود المتعلقة بتطوير الجانب القانوني والتنظيمي والفني لسوق التأمين.

ولفت إلى أن هذه الورشة تشكل محطة في المبادرات الابتكارية الكثيرة التي تسعى الهيئة لتعزيزها خلال المرحلة المقبلة.

وتضمنت الورشة التي عقدت ليوم واحد برامج تدريبية واختبارات عملية لتعزيز قاعدة معرفة العاملين في شركات التأمين بكل ما يتعلق بمفهوم التأمين والسلامة ومخاطر القيادة، بالإضافة إلى محاضرات علمية حول مخاطر القيادة وأسباب حوادث الطرقات وكيفية مواجهة أو تقليل هذه المخاطر والحوادث من قبل الجهات التأمينية خاصة في ظل استمرار الخسائر البشرية والمادية.

ONLINE POLL

{{pollData.Question._Eng}}{{pollData.Question._Ara}}


({{progress}}%)
× Error! {{myError}}
× Done! {{successMsg}}
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%):
{{voteItem._Eng}}{{voteItem._Ara}} ({{voteItem._Percentage}}%)